Google+ Followers

الأحد، 28 أبريل، 2013

أيوب المسعودي : إنه يعود من الرماد، إنه يعود بالدستور - خبر من سيدي بوزيد:


على أبواب عيد الشغل، والبعض من أحزاب الترويكا يفتتح مقر حزبه في سيدي بوزيد، والبعض الآخر يحتفل ببعث تنسيقيته في عاصمة الثورة، يضرم شاب آخر النار في جسده وهو الآن في طريقه إلى مستشفى الحروق البليغة ببن عروس. ضحية أخرى من ضحايا الحيف والتهميش والقهر الاقتصادي الذين تخلت عنهم السلطة حكومة ومعارضة.

في الأثناء نناقش مسودة الدستور، نقلب الشكل والمضمون، نفتي في الديمقراطية وحق المشاركة السياسية...

مشهد يذكرني بخيانة البرجوازية الكبرى للثورة الفرنسية عندما خشيت على مصالحها الطبقية من الهبة الشعبية فارتضت الملكية الدستورية على حق الشعب في تقرير مصيره بإنهاء الثورة وإعادة توزيع الثروة.

كذلك كان مصير ثورتنا، انقلاب دستوري على الثورة، سيناريو أمريكي بتنفيذ عسكري ومال قطري، حماية لمصالح المال وإبقاء على على أسس النظام... نظام يعود من الرماد، نظام يعود بالدستور.

إن دستورهم مرفوض ولا يمثلنا وسنحاربه بما أوتينا من قوة وبكل الأشكال. لقد آن أوان الثورة الحقَّة، تلك التي ستأتي على جذور النظام فلا تبقي فيه نسمة حية، ثورة تكنس هذا الدستور الهجين وكاتبيه

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق